الرئيسية » أخبار العائلات » مجلس عائلات خان يونس والغرفة التجارية ينظمان ورشة عمل لبحث سبل تخفيف العبء على تجار خان يونس

مجلس عائلات خان يونس والغرفة التجارية ينظمان ورشة عمل لبحث سبل تخفيف العبء على تجار خان يونس

خان يونس – نظم مجلس عائلات محافظة خان يونس بالتعاون مع الغرفة التجارية بمحافظة خان يونس ورشة عمل بقاعة رويال بلاس ، لمناقشة الأزمة التي يمر بها التجار في محافظة خان يونس ومناقشة الاليات الكفيلة بالتخفيف من هذه الازمة .


وقد إفتتحت الورشة بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم تلاها الشيخ إبراهيم صافي، ليستلم إدارة الورشة عضو المجلس العام أ.خالد البنا الذي بدأ حديثه بتوضيح هام عن دور المجلس في تسليط الضوء على قضية التجار وأن المجلس وضع خطة متدرجة للحيلولة دون إنهيار الإقتصاد مؤكداً بأن لقاء اليوم سيتلوه مجموعة من الخطوات مع الجهات المسؤولة والقادرة على إتخاذ قرارات تساهم في تخفيف حدة الإنهيار الإقتصادي.

وفي كلمته أوضح أ.عامر النجار رئيس الغرفة التجارية بمحافظة خان يونس أن الغرفة التجارية على تواصل دائم مع الغرف الأخرى وإتحاد الغرف التجارية لمتابعة ومناقشة الأوضاع الإقتصادية على مستوى المحافظة خاصة ومحافظات الوطن عامة مؤكداً بأن مطالب الغرفة التجارية من المؤسسات المعنية تمحورت حول إعتبار قطاع غزة منطقة منكوبة والتعامل معها على هذا الأساس مطالبا تحسين وضع الكهرباء وحل مشكلة الحوالات المالية وتحسين وضع المعابر وتسهيل إجراءات الحصول على تصاريح التجار .

ومن جهته أكد م.بلال الفرا رئيس اللجنة التنفيذية لمجلس عائلات محافظة خان يونس بأن المجلس منذ إنطلاقته عام 2014 يعمل جاهدا لملامسة القضايا التي تهم المجتمع بشكل عام وابناء محافظة خان يونس بشكل خاص، ولقاء اليوم جاء بعد عدة إتصالات من التجار الذين أكدوا على ضرورة تدخل المجلس وتحمله المسؤولية، فكانت أولى الخطوات بأن تم عمل لقاءات مرئية مع التجار،وهذه اللقاءات إنتشرت على نطاق واسع بوسائل التواصل الإجتماعي.
وأوضح الفرا بأن ورشة اليوم تهدف لطرح حلول وجمع التوصيات اللازمة للتخفيف من عبء التجار، مؤكدا بأنه سيتم تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ هذه التوصيات.

وفي كلمته أوضح  أ.عماد عبدالهادي رئيس جمعية تجار الألبسة بقطاع غزة بأن الغرف التجارية على مستوى القطاع ستجتمع يوم الأحد القادم وبعدها سيعقد مؤتمر صحفي مطالبا بضرورة تأجيل كل الحراك لحين إنتهاء المؤتمر وتقييم ما سينتج عنه ، مشيراً الى أن جمعية تجار الألبسة كممثلا عن القطاع الخاص وجه رسالة لسيادة الرئيس محمود عباس تشرح الازمة بكافة تفاصليها .

وبدوره أوضح أ.حجازي أبو شنب رئيس شركة أبو شنب للتجارة  بأن لقاء اليوم سيتبعه تحرك نحو المجلس التشريعي والنائب العام ورئيس البلدية والمحافظ وكل الجهات المسؤولة والتي بيدها التخفيف من معاناة التجار، مؤكداً على ضرورة تشكيل لجنة تتابع التوصيات الناتجة عن هذا الإجتماع.


وبدوره أعلن أ. رياض الأسطل بأن الوضع الإقتصادي بغزة أصبح بالفعل منهارا، مطالباً كافة المؤسسات المعنية بضرورة الوقوف عند مسؤولياتهم لإتخاذ القرارات اللازمة لإنقاذ الوضع الإقتصادي، مؤكدا بأن الإقتصاد هو العمود الفقري للوطن وبإنهياره ينهار الوطن.

وفي مداخلته ثمن التاجر السيد صلاح العبادله دور مجلس العائلات في تنظيم هذا اللقاء مطالبا بضرورة التحرك الجاد بين جميع المؤسسات لإنقاذ التجار موضحا بعض الأمثلة حول تدهور الحالة الإقتصادية بالقطاع.

وأوصى المشاركون بان يتم تشكيل وفد يضم كافة الجهات التجارية في المحافظة للتواصل مع الجهات الحكومية المهنية للطلب منها بالتخفيف في الاجراءات على التجار الذين يعانون من تراجع كبير في المبيعات في ظل كساد كبير يضرب الاسواق.

       

     تصوير : ياسر عبد الحكيم الاسطل، حسن عادل الفرا، ياسر محمد الأغا 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*